استطلاع رأي .. ما مدى رضى البولندين عن سياسة الحكومة ومدى التقدم في بولندا؟

 

أظهر إستطلاع للرأي أجرته CBOS تحسن ملحوظ في عدد الراضين عن سياسة الحكومة والتطور الذي تشهده البلاد منذ تولي الحزب الحاكم سدة الحكم في البلاد .

في مايو ، تحسن تقييم الوضع الإجمالي في البلاد ، ففي استطلاع الرأي الذي تم إجراءه الشهر الماضي ، قال 48 ٪ أن الوضع في بولندا يسير في الاتجاه الصحيح (بزيادة قدرها 2 نقطة مئوية مقارنة بشهر أبريل) ، وأكثر من الثلث بقليل – 35٪ قالوا العكس (انخفاض بنسبة 4 نقاط) ، فيما قال 17% أنهم لا يعرفون إذا كان الوضع إيجابي أو سلبي .

ويضيف إستطلاع الرأي أن معظم المؤيدين لسياسة الحكومة ، والراضين عن التطور الذي تشهده البلاد هم الاشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 45 عامًا ، وسكان الريف ، والحاصلين على تعليم مهني أساسي ، والأشخاص الذين يحصلون على دخل منخفض (يصل إلى 1799 زلوتي بولندي للفرد في الشهر)

ويتم التعبير عن عدم الرضا في أغلب الأحيان من قِبل سكان أكبر المدن ، والاشهاص الحاصلين على تعليم عالٍ ، فضلاً عن الأشخاص غير الراضين عن وضعهم المالي .

كما أظهر إستطلاع الرأي أن النسبة الأكبر من المؤيدين للحكومة هم الأشخاص المتدينون ، فيما أعرب معظم اليساريون عن عدم رضاهم عن سياسة الحكومة البولندية .

وبقي تقييم الوضع الاقتصادي في بولندا عند مستوى مماثل لما كان عليه في شهر أبريل. نصف المجيبين (51 ٪ ، بزيادة قدرها 2 نقطة مئوية) يعتبرونه جيدا ، ما يقرب من الثلث (31 ٪) – للمتوسط ​​، و 13 ٪. – لسوء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *